-   بو صعب: الجيش يدرس القيام بتعديلات على التدبير رقم 3 والغاء هذا التدبير ليس بهذه السهولة بسبب الأوضاع الأمنية    -   الامن العام: توقيف 11 شخصا لإرتكابهم أفعالا جرمية    -   قرار اتهامي في حق نقيب ومؤهلين في الامن الداخلي ومدني بجرم تقاضي ودفع رشوة    -   التحكّم المروري: قتيل وجريح نتيجة تدهور سيارة على اوتوستراد كفررمان باتجاه النبطية    -   التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة نارية على اوتوستراد الكرنتينا باتجاه شارل الحلو    -   التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على الطريق البحرية الضبية    -   استقصاء جبل لبنان توقف شخصين خطيرين بعد محاولة احدهما تفجير قنبلة وسط القوة المداهمة في الرويس - الضاحية الجنوبية    -   الأنباء الكويتية: عون مستاء لعدم التجاوب مع دعوته للاجتماع المالي    -   مصادر متابعة لـ"الجريدة" الكويتية: نقطة الخلاف الجوهرية بين عون والحريري تدور حول سلة اقتراحات تطال المؤسسة العسكرية    -   هزة أرضية بقوة 3,1 ضربت البقاع الغربي    -   الوكالة الوطنية: خلاف بين شخصين في عين الحلوة أدى إلى إصابة ثالث عن طريق الخطأ    -   وزارة الخارجية الأميركية: مقتل 4 مواطنين أميركيين على الأقل في اعتداءات سريلانكا
الاكثر قراءة

مختارات

الطاقم السياسي لم يتغيّر.. وقرف النّاس بلغ الذروة!

ثمة من يعتقد بأن الخلافات بين مكونات الحكومة من القوى السياسية لم تنتهِ بتأليف هذه الحكومة ونيل كل فريق حصته التي كان يطالب بها، لا بل إن هؤلاء يجزمون بأن الانشطار السياسي الموجود سيعكر صفو الحكومة عند أي استحقاق تقاربه، سيما ان الملفات الموروثة من الحكومة السابقة لا يوجد حولها التوافق المطلوب بل إن هذه الملفات معلقة على حبل الخلافات منذ مُـدّة طويلة وأن فتيل النزاع حولها لم يسحب حتى هذه اللحظة.

فملف الكهرباء مشروع خلاف، وكذلك الحال بالنسبة للنفايات، وخصخصة بعض القطاعات خلاف، وكذلك الحال بالنسبة لمقاربة الوضعين المالي والاقتصادي، مفهوم النأي بالنفس خلاف، وكذلك الاستراتيجية الدفاع، والسلاح والمقاومة خلاف، وكذلك العلاقة مع سوريا. ملف النازحين السوريين خلاف، وكذلك مسألة تحييد لبنان عن الصراعات العربية. إن كل موضوع من هذه المواضيع يُشكّل بذاته لغماً من الممكن ان يعترض مسيرة الحكومة التي يريدها رئيسها وغالبية المشاركين فيها حكومة انتاجية، ولذا فإن هذا الهاجس يتطلب إدراكاً مسبقاً لمخاطر أي انفجار في وجه هذه الحكومة التي كانت ولادتها متعسرة بعد تسعة أشهر من الكباش والتجاذبات، فالواقع الحالي في لبنان على كافة الصعد وفي الأولوية القطاعين المالي والاقتصادي لا يحتمل المزيد من التناحر السياسي، وقرف النّاس من الحالة التي وصلوا إليها بلغ منسوباً مرتفعاً جداً وهذا بالتأكيد لا يصب في خانة مصلحة القوى السياسية التي تعرّضت في الانتخابات النيابية الماضية إلى نوع من التشظي نتيجة هذا القرف الذي ترجم بشكل فعلي في صناديق الاقتراع، والأمر ذاته وربما أكثر سيتكرر في المرحلة القادمة فيما لو استمر السلوك السياسي على ما هو عليه في مقاربة الملفات الداخلية وتحديداً الملفات المعيشية والاجتماعية.

من المعلوم ان هذه الحكومة ستنال الثقة ربما في بحر الأسبوع المقبل، كون ان البيان الوزاري الذي ستتقدم به إلى مجلس النواب حاكه وزراء يمثلون مختلف الكتل النيابية، غير ان ذلك لا يعني أن طريق الحكومة ستكون مزروعة بالورد والياسمين ولن تكون في مواجهة أزمات طارئة، بل إنها دخلت في حقل أزمات ورثتها عن الحكومة السابقة وهي بالتأكيد لن تكون قادرة على اجتراح الحلول لسبب جوهري وواضح يقوم على كونها تتمتع بقدرة أقل من سابقتها باعتبار ان المكونات هم ذاتهم والأحزاب هي ذاتها التي كانت في الحكومة التي سبقت وبالتالي ابتداع الحلول سيكون مستعصياً وإذا حصلت أي محاولة فإنها ستكون عبارة عن مسكنات عن طريق «البندول»، وليس عن طريق العمليات الجراحية.

في اعتقاد مصادر متابعة أن حكومة «العهد الأولى» على باب الدخول إلى مرحلة لن تختلف عن مرحلة الحكومات السابقة لا سيما الأخيرة منها إن من حيث الشكل أو المضمون، فالمكونات التي تشكّل هذه الحكومة هي ذاتها وكذلك الملفات الخلافية هي ذاتها، وإذا كان هناك رغبة حقيقية في نزع صواعق ألغام الملفات المطروحة فإن ذلك يلزمه وجود حكومة ذات قدرات خارقة تستطيع اتخاذ القرارات الكبرى دون مراعاة لأي واقع سياسي أو حزبي أو مناطقي، وللأسف فإن مثل هكذا حكومة بعيدة المنال، وكذلك فإن حكومة الأقطاب غير متوافرة حالياً، وبالتالي فإن أي حكومة تشكّل في الوقت الراهن ستكون مقيدة بالطاقم السياسي ذاته، وتبقى أسيرة التجاذبات والمناكفات ذاتها.

وفي رأي هذه المصادر فإن التعويل على الحكومة العتيدة لمعالجة ما ينتظرها من ملفات فيه الكثير من المجازفة، والرهان عليها في نقل لبنان من حال إلى حال فيه استحالة وبالتالي فإن الخوف كل الخوف من ان تكون أمام الحكومة لتقطيع الوقت بانتظار جلاء غبار وضع المنطقة التي تعيش حالة من اللاتوازن واللااستقرار.

وتعرب هذه المصادر عن خوفها من ان لا يطول أمد المساكنة داخل الحكومة، في ظل انعدام الثقة الموجود بين مكوناتها، وظهرت طلائع ذلك من خلال السجال غير المألوف الذي اندلع بين الرئيس سعد الحريري والنائب وليد جنبلاط والذي وإن كان قد هدأ بعض الشيء بعد تدخل سعاة الخير فإنه يبقى جمراً تحت الرماد من الممكن ان يعود ويشتعل في أية لحظة.

وتلفت المصادر إلى ان توصيف واقع الحكومة لا يعني إطلاق النار عليها، أو وضع للعصي في عجلتها، بقدر ما هو إضاءة على أماكن وجود الألغام التي قد تعترض سبيلها والحث على التنبه المسبق لوجودها لتجنب الوقوع في أوّل مطب يصادفها.
حسين زلغوط | اللواء
2019 - شباط - 06

شارك هذا الخبر

المزيد من الأخبار

رزق الله على أيام الحرب...؟
رزق الله على أيام الحرب...؟
القوّات تستهدف وزارات التيّار وتحيِّد كل الباقي
القوّات تستهدف وزارات التيّار وتحيِّد كل الباقي
المنطقة على أبواب حرب كبرى.. ولبنان في عين العاصفة!
المنطقة على أبواب حرب كبرى.. ولبنان في عين العاصفة!
القوّات مرتاحة.. وتطالب بموازنة ثورية
القوّات مرتاحة.. وتطالب بموازنة ثورية
لا دخان بلا نار
لا دخان بلا نار
الهجمة على سلامة بين السبب والعجب..!!
الهجمة على سلامة بين السبب والعجب..!!

قرّاء رادار سكوب يتصفّحون الآن

حاول تفجير قنبلة وسط القوة المداهمة.. فانقض عليه آمر القوة
حاول تفجير قنبلة وسط القوة المداهمة.. فانقض عليه آمر القوة
عثر عليه مشنوقا داخل غرفته في الزلقا
عثر عليه مشنوقا داخل غرفته في الزلقا
أقدم على عدة عمليات نشل على متن دراجة آلية آخرها في الأشرفية
أقدم على عدة عمليات نشل على متن دراجة آلية آخرها في الأشرفية
بعدما توفقوا بالصيد.. توفقّت قوى الأمن بتوقيفهم!
بعدما توفقوا بالصيد.. توفقّت قوى الأمن بتوقيفهم!
نقيب ومؤهلان في احدى ثكنات بيروت تقاضوا رشوة
نقيب ومؤهلان في احدى ثكنات بيروت تقاضوا رشوة
بالفيديو.. هبوط طبق طائر في بيروت
بالفيديو.. هبوط طبق طائر في بيروت

آخر الأخبار على رادار سكوب

بو صعب: لا تطويع في الحربية هذا العام
بو صعب: لا تطويع في الحربية هذا العام
بالصور: مصرع أم ونجاة طفلها في حادث مروع
بالصور: مصرع أم ونجاة طفلها في حادث مروع
أمم للتوثيق تطلق قاعدة بياناتها الإلكنرونية
أمم للتوثيق تطلق قاعدة بياناتها الإلكنرونية
بالصور: حاول إحراق نفسه بالبنزين أمام مركز الضمان
بالصور: حاول إحراق نفسه بالبنزين أمام مركز الضمان
حاول تفجير قنبلة وسط القوة المداهمة.. فانقض عليه آمر القوة
حاول تفجير قنبلة وسط القوة المداهمة.. فانقض عليه آمر القوة
نقيب ومؤهلان في احدى ثكنات بيروت تقاضوا رشوة
نقيب ومؤهلان في احدى ثكنات بيروت تقاضوا رشوة