-   إجتماع للهيئة الوطنية للمحاربين القدامى في برجا وتحذير من العبث بلقمة العيش والحقوق المكتسبة    -   مقتل مطلوب واصابة 3 من شعبة المعلومات في زغرين في الهرمل    -   وزير الدفاع الياس بو صعب من الناقورة: هناك حاجة اكثر وتدريجياً على ان يستلم الجيش اللبناني المنطقة    -   الامن العام: العدو الاسرائيلي يحاول تجنيد عملاء له تحت غطاء رحلات سياحية    -   العربية: شرطة سريلانكا تشتبه في دراجة نارية في أحد الأسواق وتطوق المنطقة    -   قوى الأمن: ضبط 1159 مخالفة سرعة زائدة بتاريخ أمس    -   كمائن ومطاردة نفذتها شعبة المعلومات بين بيروت والشمال والحصيلة توقيف جميع افراد عصابة سرقة سيارات وضبط سيارتين مسروقتين    -   قوى الأمن: توقيف 74 مطلوباً بتاريخ أمس بجرائم مختلفة    -   العربية عن قسد: الطيران الأميركي قصف 32 شاحنة نفط حاولت دخول مناطق النظام السوري    -   سامي الجميّل: ندعو الشباب الى عدم اليأس وألا يؤخذوا بالشعارات الفارغة وعدم القبول بالامر الواقع وان ينتفضوا ولا نقبل بالوضع القائم    -   التحكم المروري: جريح إثر تدهور صهريج على طريق عام ضهر البيدر - شتورا    -   مفرزة سير زحلة نظمت محضر فئة خامسة وحجزت سيارة مخالفة بعد أن أقدم السائق على التلاعب برقم اللوحة بهدف التهرب من رادار السرعة
الاكثر قراءة

مختارات

رسالة غربيّة إلى لبنان

يرتقب بأن يشهد لبنان في المرحلة المقبلة حركة سياسية لافتة على غير مستوى وصعيد إقليمي ودولي وذلك ربطاً بسلسلة استحقاقات تهمه ولا سيما من خلال المتابعة والمواكبة لمؤتمر «سيدر» وصولاً إلى ملف النازحين، كذلك على صعيد ساحته الهادئة في ظل الكباش الإقليمي الحاصل في المنطقة وعدم التوصل حتى الآن إلى حلول أو طائف سوري للملف السوري بفعل عدم التوافق بين كل من واشنطن وموسكو على هذه المسألة، مما يعني أن هناك مرحلة لن تكون سهلة وعلى لبنان تحصين ساحته الداخلية لمواجهة هذه التطورات.

وفي هذا السياق، تكشف المعلومات بأن بعض الدول الغربية طمأنت لبنان بأن المجتمع الدولي لا زال على مواقفه من أجل الحفاظ على استقرار لبنان وأمنه، وبالتالي التزاماته تجاهه وخصوصاً في موضوع النازحين الذي بدوره سيشهد كباشاً داخلياً وإقليمياً، خصوصاً بعد تسلم الوزير صالح الغريب هذا الملف، والذي شكل استياءً لبعض القوى السياسية التي كانت في فريق 14 آذار ولا سيما من قبل النائب السابق وليد جنبلاط، مما يعني أن هذه القضية لن تكون سهلة بل هناك تناقضات وخلافات داخل المكونات السياسية اللبنانية وتحديداً بين حلفاء النظام السوري وخصومه على الساحة المحلية، مما يؤشر إلى صعوبة في التوصل إلى حلول ناجعة لأن بعض السفراء الغربيين والمسؤولين اللبنانيين يؤكدون بدورهم أن هذا الملف له صلات إقليمية ودولية وحله لن يحصل بكبسة زر بل ثمة تعقيدات كثيرة تحيط به، وهذا ما ستكشفه التطورات في المرحلة القادمة.

وفي مقابل الارتياح لتشكيل الحكومة والصدمة الإيجابية التي أحدثتها على صعيد الوضع المالي، ثمة حذر في قضايا أخرى نظراً لعدم وضوح الرؤية الإقليمية وما يحصل في سوريا والعراق وفلسطين بمعنى أن هذه الملفات لها صلات مباشرة على الداخل اللبناني، ولهذه الغاية فإن الحكومة اللبنانية سيكون عنوانها الأساس حل الأوضاع الاقتصادية ولو بشكل يؤدي إلى استقرار مالي واقتصادي نظراً للأوضاع المزرية التي يجتازها البلد على هذا الصعيد، إنما هناك حركة ديبلوماسية لافتة سيشهدها لبنان عبر موفدين عرب وغربيين لمتابعة ومواكبة ما جرى في باريس وبروكسيل وتحديداً من خلال مؤتمر «سيدر» وصولاً إلى ما تمخضت عنه القمة الاقتصادية الاجتماعية التي عقدت في لبنان فهذه العناوين ستكون أساساً للمواكبة والمتابعة من قبل المسؤولين اللبنانيين.

وفي الإطار عينه فإن الأجواء الراهنة باتت مريحة نسبياً بعد صدمة ولادة الحكومة، ولكن السؤال المطروح هل ستواجه الحكومة المطبات الداخلية بفعل المعارضة ولا سيما من قبل النائب السابق وليد جنبلاط وحزب الكتائب والحراك المدني وغيرهم من القوى السياسية والنقابية والحزبية، إنما هناك توافق على عناوين أساسية استراتيجية مع المجتمع الدولي بمعنى مواصلة الدعم من عواصم القرار للبنان وخصوصاً أن باريس أكدت وقوفها إلى جانب لبنان وكان همّها تشكيل حكومة لمتابعة نتائج مؤتمر «سيدر»، وهذا ما أراحها بعد ولادة هذه الحكومة، لذا ستبقى كل الملفات والمواقف السياسية وما يحصل في المنطقة، محطة ترقب وحذر نظراً لدقة الأوضاع إنما وبعدما باتت هناك حكومة من كل الأطراف يمكن القول إن لبنان تجاوز محاذير كثيرة ومطبات ومخاوف كانت تحيط به من كل حدب وصوب، لذا ثمة مرحلة انتظار لمراقبة عمل الحكومة وتضامنها وتوافقها كونها مشكلة من مكونات سياسية فيها من التناقضات ما يكفي على صعيد الانقسامات الداخلية بين حلفاء دمشق وخصومهم على الساحة المحلية، وهذه المسألة قد تكون أساسية وحيوية لمعرفة كيفية الحفاظ على النأي بالنفس من أجل الإبقاء على التضامن الحكومي لتسهيل عملها ودورها في هذه الظروف الاستثنائية التي تستوجب هذا التضامن والتكاتف بين الوزراء نظراً لدقة المرحلة وصعوبتها وتحديداً اقتصادياً.
انطوان غطاس صعب | اللواء
2019 - شباط - 09

شارك هذا الخبر

المزيد من الأخبار

إنفراج أم انفجار؟
إنفراج أم انفجار؟
الحريري يتجنب الدخول في اشتباك مع أحد
الحريري يتجنب الدخول في اشتباك مع أحد
رزق الله على أيام الحرب...؟
رزق الله على أيام الحرب...؟
القوّات تستهدف وزارات التيّار وتحيِّد كل الباقي
القوّات تستهدف وزارات التيّار وتحيِّد كل الباقي
المنطقة على أبواب حرب كبرى.. ولبنان في عين العاصفة!
المنطقة على أبواب حرب كبرى.. ولبنان في عين العاصفة!
القوّات مرتاحة.. وتطالب بموازنة ثورية
القوّات مرتاحة.. وتطالب بموازنة ثورية

قرّاء رادار سكوب يتصفّحون الآن

عثمان لجرمانوس: لستَ وصيّاً على المديرية
عثمان لجرمانوس: لستَ وصيّاً على المديرية
ضربها ونزع ملابسها وحاول اغتصابها.. فهربت عارية!
ضربها ونزع ملابسها وحاول اغتصابها.. فهربت عارية!
موعد صدور الحكم في قضية اغتيال الرئيس بشير الجميّل ورفاقه
موعد صدور الحكم في قضية اغتيال الرئيس بشير الجميّل ورفاقه
مطلوب يفجّر نفسه خلال مطاردته من شعبة المعلومات
مطلوب يفجّر نفسه خلال مطاردته من شعبة المعلومات
بحوزتهما ١٠٠ الف دولار اميركي مزيفة
بحوزتهما ١٠٠ الف دولار اميركي مزيفة
ما صحة التسجيلات المنسوبة إلى مصلحة الأرصاد الجوية؟
ما صحة التسجيلات المنسوبة إلى مصلحة الأرصاد الجوية؟

آخر الأخبار على رادار سكوب

بحوزتهما ١٠٠ الف دولار اميركي مزيفة
بحوزتهما ١٠٠ الف دولار اميركي مزيفة
مطلوب يفجّر نفسه خلال مطاردته من شعبة المعلومات
مطلوب يفجّر نفسه خلال مطاردته من شعبة المعلومات
ريفي: وزراء التيار ضالعون في الفساد
ريفي: وزراء التيار ضالعون في الفساد
قاصران بقبضة الاستقصاء.. هذا ما اعترفا به
قاصران بقبضة الاستقصاء.. هذا ما اعترفا به
دير مار جرجس في الناعمة يحيي عيد شفيعه
دير مار جرجس في الناعمة يحيي عيد شفيعه
ضربها ونزع ملابسها وحاول اغتصابها.. فهربت عارية!
ضربها ونزع ملابسها وحاول اغتصابها.. فهربت عارية!