-   احد أخطر مهربي حبوب الكبتاغون الى دول الخليج يستخدم اسم رودي نجار _ الشبح_ في قبضة مكتب مكافحة المخدرات    -   انخفاض سعر صفيحة البنزين بنوعيه 500 ليرة وسعر المازوت 600 ليرة وقارورة الغاز 300 ليرة    -   تدافع بين القوى الامنية والعسكريين المتقاعدين امام مبنى الواردات على خلفية ادخال احد الموظفين الى المبنى    -   التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد البترون المسلك الغربي    -   العسكريون المتقاعدون يقطعون الطريق في بشارة الخوري امام مقر مبنى الواردات    -   التحكم المروري: 3 جرحى نتيجة انحراف سيارة واصطدامها بشجرة على اوتوستراد الدامور باتجاه بيروت    -   التحكم المروري: جريح نتيجة حادث صدم على بولفار سن الفيل باتجاه الصالومي    -   رئيس التفتيش المركزي القاضي جورج عطية يقوم مع وفد من المفتشيين الاداريين بجولة مفاجئة على مصلحة تسجيل السيارات في الدكوانة    -   عنصران تابعان لجهاز أمني لبناني أوقفا من قبل الجيش السوري بعد دخولهما عن طريق الخطأ الى أراض سورية محاذية لخراج راشيا    -   التحكم المروري: جريح بحالة حرجة نتيجة تصادم بين مركبة ودراجة نارية على اوتوستراد الاسد باتجاه بيروت    -   جريح نتيجة تدهور سيارة على اوتوستراد الضبية باتجاه بيروت    -   التحكم المروري: جريح بحالة حرجة نتيجة اصطدام سيارة بالفاصل الاسمنتي على اوتوستراد جل الديب
الاكثر قراءة

محليات

المصارف تفرض عمولات على السحب النقدي

أفادت صحيفة "الاخبار" أنه "فوجئ زبائن عدد من المصارف، في الأيام الماضية، بفرضها عمولات جديدة عليهم، أبرزها عمولة بمعدل 2 بالألف و 4 بالألف على كل عملية سحب نقدي، وعمولة على تسديد قيمة الشيكات بالليرة بقيمة 1500 ليرة، فضلاً عن رفع العمولة على قيمة الشيكات بالدولار إلى 1.5 دولار وعلى الاعتمادات المستندية وباقي العمليات المصرفية…

في ظل موجة شحّ الدولارات في السوق المالية، باشرت المصارف بفرض قيود على السحوبات النقدية وعلى تحصيل الشيكات بالليرة اللبنانية. فمنذ أسابيع قليلة، بدأت المصارف بتكليف الزبائن عمولات من نوع جديد، بالإضافة إلى رفع عمولات مطبقة. مبدأ فرض العمولات الجديدة، وإن كان يتراوح في حدّته بين مصرف وآخر، إلا أن الزبائن فسّروه على أنه نوع من القيود التي تفرضها المصارف المركزية والتجارية أيام الأزمات. من أبرز هذه العمولات، ما بدأت تفرضه غالبية المصارف على السحب النقدي. بعضها فرض أن تكون هذه العمولة 2 بالألف من قيمة كل عملية، وبعضها الآخر اعتمد معدل 3 بالألف وأخرى رفعتها إلى 4 بالألف. كذلك، عمدت بعض المصارف إلى تحديد سقف للأموال المسحوبة الخاضعة للعمولة كأن لا تقلّ عن 5000 دولار أو 10 آلاف دولار…

لم يكن واضحاً الهدف من هذه العمولات، سوى أن المصارف تسعى إلى أمرين: تعويض الخسارة الفائتة من أرباحها الناتجة من رفع ضريبة الفوائد من 7% إلى 10% (رغم أنها تحقّق أرباحاً مضاعفة، قبل بدء تطبيق رفع الضريبة، نتيجة رفع أسعار الفائدة)، ووضع قيود على السحب النقدي بسبب النقص في الدولارات في الفروع المصرفية، وخصوصاً أن المصارف شهدت قبل فترة وجيزة طلباً من الزبائن على السحب النقدي بالدولار، إلا أنها لم تكن قادرة على تلبية الطلب الإجمالي. وبحسب مصادر مصرفية، فإن السبب في هذا الشحّ، أن الشركة التي تشحن الدولارات من الخارج بدأت تقنّن تزويد السوق بالدولارات النقدية من دون أي مبررات واضحة، تاركة خلفيات هذا الأمر إلى التكهنات في السوق التي انتشرت بين موظفي المصارف والزبائن. ثمة عدد غير قليل كان يشير إلى أن هذه الشركة لم يعد لديها دولارات كافية، وآخرون تحدثوا عن أنها لا تريد التفريط بالكميات التي في حوزتها طالما أن الطلب على السحب النقدي متزايد في هذه الفترة. في كلتا الحالتين، بدأت الشركة بتقنين تزويد السوق (مصارف وصرافين) بالكميات الكافية من الدولارات. لكن ثمة مصرفيين أشاروا إلى أن الشركة تفرض عمولات على المصارف، ما دفع هذه الأخيرة إلى تحميل الزبائن كلفة السحب، علماً بأن هذه الكلفة على عاتق المصرف ولا دخل للزبون بها، إذ إنه يريد تحصيل وديعته بالعملة التي أودعها فيها.

وفي السياق ذاته، لاحظ الزبائن أن المصارف بدأت تفرض عمولة تسديد الشيكات بالليرة اللبنانية بقيمة تتراوح بين 1000 ليرة على كل شيك أو 1500 ليرة. أثار هذا الأمر الكثير من الاستغراب، إذ إن عمولة تسديد الشيكات بالدولار مبرّرة بأن التداول بالعملة الأجنبية يخضع لقواعد مختلفة عن القواعد المتعلقة بالتداول بالعملة المحلية، وبالتالي فإن المقاصة على الشيكات بالدولار ترتّب كلفة على المصارف ويتم تحميل جزء منها، إن لم يكن كلّها، للزبون، لكن ما هي الكلفة المترتبة على مقاصة التداول بشيكات العملة المحلية، ولماذا يتم فرض عمولة عليها؟

ومن اللافت أن المصارف لجأت في الأسابيع الماضية إلى رفع كل أنواع العمولات التي تتقاضاها من الزبائن، سواء كانوا أفراداً أو مؤسسات أو شركات. وهذه العمولات تأتي فوق ارتفاع أسعار الفائدة المفروضة على القروض وعلى التسهيلات المصرفية وفتح الاعتمادات، ما يؤدي عملياً، إلى رفع الكلفة على القطاع الخاص والأسر.
الأخبار
2019 - أيار - 22

شارك هذا الخبر

المزيد من الأخبار

جعجع: هناك فريق مصر على أن تكون كل التعيينات من حصته
جعجع: هناك فريق مصر على أن تكون كل التعيينات من حصته
رفع رسم ترخيص المقالع من 5 الى 50 مليون ليرة!
رفع رسم ترخيص المقالع من 5 الى 50 مليون ليرة!
المرض يهزم ميشيل الحجل
المرض يهزم ميشيل الحجل
السيد: سلموني البلد 4 أيام واعدموني في الخامس!
السيد: سلموني البلد 4 أيام واعدموني في الخامس!
حراك العسكريين المتقاعدين: سنبدأ أسبوع الحسم بسلسلة تحركات
حراك العسكريين المتقاعدين: سنبدأ أسبوع الحسم بسلسلة تحركات
تحذيرات أميركية للبنان من تداعيات فتح حزب الله جبهة الجنوب
تحذيرات أميركية للبنان من تداعيات فتح حزب الله جبهة الجنوب

قرّاء رادار سكوب يتصفّحون الآن

بالصور: نشّال المتن الساحلي.. في قبضة المعلومات
بالصور: نشّال المتن الساحلي.. في قبضة المعلومات
صيرفي تحسم الجدل حول تسريب محاضر التحقيق مع عيتاني
صيرفي تحسم الجدل حول تسريب محاضر التحقيق مع عيتاني
أمن الدولة.. والأفاعي الملعونة في لبنان!
أمن الدولة.. والأفاعي الملعونة في لبنان!
هذا ما كتبته المستشارة الإعلامية لأمن الدولة على الفيسبوك
هذا ما كتبته المستشارة الإعلامية لأمن الدولة على الفيسبوك
اللواء صليبا: هناك بعض الخلايا النائمة الّتي نراقبها
اللواء صليبا: هناك بعض الخلايا النائمة الّتي نراقبها
فيديو يكشف تفاصيل حادث الأوزاعي المروع
فيديو يكشف تفاصيل حادث الأوزاعي المروع

آخر الأخبار على رادار سكوب

هنادي برنس خرجت ولم تعُد
هنادي برنس خرجت ولم تعُد
سقوط أحد أخطر مهربي حبوب الكبتاغون بعد 6 سنوات من العمل!
سقوط أحد أخطر مهربي حبوب الكبتاغون بعد 6 سنوات من العمل!
إشكال كبير في الكولا وإطلاق نار.. رجا الزهيري في قبضة الجيش!
إشكال كبير في الكولا وإطلاق نار.. رجا الزهيري في قبضة الجيش!
موقوفو احداث عبرا الى سجن مرجعيون مؤقتا
موقوفو احداث عبرا الى سجن مرجعيون مؤقتا
هل يتم تخفيض الإجازة السنوية للموظفين؟
هل يتم تخفيض الإجازة السنوية للموظفين؟
فيديو يكشف تفاصيل حادث الأوزاعي المروع
فيديو يكشف تفاصيل حادث الأوزاعي المروع