-   المحكمة العسكرية تستدعي رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع للاستماع إلى إفادته بشأن أحداث الطيونة    -   التحكم المروري: قتيل نتيجة حادث صدم على اوتوستراد الزهراني باتجاه صيدا    -   مسؤول العلاقات الخارجية بحزب القوات اللبنانية: رهاننا منذ 2005 هو بناء الدولة ومؤسساتها وحفظ الأمن في البلد    -   الميادين عن مصادر أمنية: ارتفاع عدد الموقوفين في كمين الطيونة إلى أكثر من 20 شخصاً    -   المصادر الأمنية للميادين: عدد الموقوفين من أنصار حزب القوات اللبنانية بلغ 16 شخصاً    -   السيد نصر الله لرئيس حزب القوات: هؤلاء المقاتلون لم نجهزهم لحرب أهلية بل لندافع عن بلدنا في وجه الأعداء    -   نصر الله لجعجع: خذ علماً بأن الهيكل العسكري لحزب الله وحده يضم 100 ألف مقاتل    -   نصرالله: أول من وقف في وجه التفاهم مع التيار الوطني الحر كان حزب القوات ورئيسه    -   نصر الله للمسيحيين: أكبر تهديد للوجود المسيحي في لبنان وأمن المجتمع المسيحي هو حزب القوات اللبنانية    -   نصرالله: برنامج حزب القوات اللبنانية هو الحرب الأهلية التي ستؤدي إلى تغيير ديمغرافي    -   نصرالله: رئيس "القوات اللبنانية" غدر بحليفه سعد الحريري أثناء توقيف الأخير في السعودية    -   نصرالله: كل ما صدر عن حزب القوات ورئيسه الخميس الماضي هو تبنّ كامل للمعركة والمجزرة
الاكثر قراءة

Legal Scoop

جريمة القتل المقصود بحسب قانون العقوبات اللبناني

نصت المادة 547 من قانون العقوبات اللبناني رقم 340 تاريخ 1/3/1943 على ما حرفيته : من قتل انساناً قصداً عوقب بالاشغال الشاقة من 15 الى 20 سنة٠

فالقتل هو ازهاق روح انسان حي، دون اعتبار لجنسه او لتابعيته او لسنه او مقاييسه الاجتماعية لان الحماية التي يوليها القانون الجزائي تشمل حياة كل فرد على قيد الحياة دون تمييز او تفريق٠

لكن المشترع اشترط في الركن المادي لجريمة القتل تحقق عدة عناصر، كأن تكون الضحية انساناً حياً والمقصود وجود «الروح» اي الحياة سواء اكان الشخص صحيح الجسم او سقيم، حتى لو كان مقدرا له الموت بعد حين، وان يؤدي فعل الاعتداء الى الوفاة سواء تم هذا الفعل بعمل مادي او بعمل معنوي كما انه يمكن ان يكون ايجابياً كالطعن مثلاً، او سلبياً عن طريق الامتناع عن القيام بعمل ما بقصد القتل٠

وبازهاق الروح تتحقق النتيجة وتكتمل جريمة القتل٠

وكي يسأل الفاعل عن الوفاة يجب ان تقوم صلة سببية بين ما اتاه من عمل/فعل والنتيجة التي حصل عليها٠

ولكن لا يعد القتل قصداً متحققاً الا اذا توافرت لدى الفاعل نية القتل بتوافر القصدين العام والخاص٠

فالقصد العام يشترط لتوافره معرفة الفاعل بعدم مشروعية عمله، وبأن فعله واقع على انسان حي، وان يكون حر التصرف وقت الفعل. اما القصد الخاص فيتجسد في نية الجاني قتل المجني عليه وازهاق روحه مقدراً للنتيجة وللعلاقة بينها وبين فعله٠

اما النية الجرمية وباعتبارها حالة نفسية تبقى شيئاً كامناً في مكنونات النفس البشرية يستحيل معرفتها ما لم تتجسد في عمل مادي يخرجها الى الوجود ويعطيها حجماً مادياً ملموساً او مستنتجاً بشكل لا يقبل التأويل او التخمين٠

فلا بد في جناية القتل من توفر قصد جنائي خاص يتجسد في نية الجاني قتل المجني عليه وازهاق روحه، بحيث لا يعد فعله مقصوداً اذا انتفت هذه النية الجرمية٠

وان النية الجرمية في القتل تستخلص سواء من سبب الحادث او الدافع اليه وسواء من تعدد الطعنات في اماكن خطرة من جسم المجني عليه، كما انه قد تقوم قرائن عدة لاثبات ان نية المتهم اتجهت الى ازهاق روح المغدور مثلا كالحالة التي تكون فيها اداة الجريمة هي حجر ومكان الضرب هو الرأس حيث اصابته تكون خطرة، والعنف الحاصل بالضرب بدليل الكسر في الجمجمة ونوعية السلاح المستعمل وعدد الطلقات والتصويب على مسافة قصيرة جداً بدليل وجود الوشم الناري عند مداخل الاصابات. فجميع تلك القرائن كافية لاثبات نية ازهاق الروح٠

ولكي تتحقق جريمة القتل القصدي يجب ان تنصرف نية المتهم الى قتل المغدور وليس الى مجرد ايذائه، كون القاتل توقع امكانية حصول النتيجة التي انتهى اليها وقبل بالمخاطرة، الامر الذي يجعل العنصر الاحتمالي متوافر لديه٠

وللقصد الاحتمالي تحديد موضوعي وآخر شخصي، انما القانون اللبناني استبعد التحديد الموضوعي للقصد الاحتمالي الذي يكتفي، لاعتباره متحققاً، بالتثبت من انه كان باستطاعة الجاني- ومن واجبه- توقع النتيجة الجرمية، واعتمد التحديد الشخصي الذي يشترط ان يكون الجاني قد توقع فعلياً احتمال وقوع النتيجة. وان اعتماد التحديد الشخصي يبدو معقولاً اذ انه ليس من المنطق في شيء ان ينسب الى الجاني القبول بالمخاطرة دون ان يكون قد توقع فعلاً مخاطر فعله ولمجرد انه كان باستطاعته، او من واجبه، توقع تلك المخاطر وان لم يتوقعها فعلاً وذلك لسبب بديهي، وهو انه لا يمكن للمرء ان يقبل بشيء اذا لم يكن قد علم به فعلاً وتوقع حصوله بصورة فعلية٠

تابعوا آخر أخبار "Radar Scoop" عبر Google News، اضغط هنا


2017 - حزيران - 20

شارك هذا الخبر

المزيد من الأخبار

لبنان بين أزمة النقد وعسر التسليف
لبنان بين أزمة النقد وعسر التسليف
المصارف تبيع المودعين دولارات وهمية!
المصارف تبيع المودعين دولارات وهمية!
بعد موجة الطرد التعسفي.. اليكم أصول إنهاء عقود العمل وفق القانون
بعد موجة الطرد التعسفي.. اليكم أصول إنهاء عقود العمل وفق القانون
الحصول على البصمات
الحصول على البصمات
متى يحق للمرأة الأجنبية الحصول على الجنسية اللبنانية؟
متى يحق للمرأة الأجنبية الحصول على الجنسية اللبنانية؟
تنظيم الدخول الى قاعات الشرف في مطار رفيق الحريري الدولي
تنظيم الدخول الى قاعات الشرف في مطار رفيق الحريري الدولي

قرّاء رادار سكوب يتصفّحون الآن

هيفا وهبي ترتطم بباب زجاجي.. اسمعوا هالخبطة! (فيديو)
هيفا وهبي ترتطم بباب زجاجي.. اسمعوا هالخبطة! (فيديو)
حتّي: 20 ألفاً يرغبون في العودة إلى لبنان
حتّي: 20 ألفاً يرغبون في العودة إلى لبنان
ضابط في الجيش اللبناني ينقذ حياة
ضابط في الجيش اللبناني ينقذ حياة 'كلب' في ضبية!
الشيخ.. بقبضة مخابرات الجيش
الشيخ.. بقبضة مخابرات الجيش
صارع دُباً وهو بعمر التاسعة! محمدوف الذي لم يخسر أي نزال!
صارع دُباً وهو بعمر التاسعة! محمدوف الذي لم يخسر أي نزال!
خوف على لبنان بعد 75 عاما على الاستقلال
خوف على لبنان بعد 75 عاما على الاستقلال

آخر الأخبار على رادار سكوب

قرار بالإدعاء على رئيس بلدية حمانا السابق وموظفة
قرار بالإدعاء على رئيس بلدية حمانا السابق وموظفة
رويترز: المحكمة العسكرية اللبنانية تطلب إفادة جعجع
رويترز: المحكمة العسكرية اللبنانية تطلب إفادة جعجع
تعميم صورة أحد أفراد عصابة سرقة طالت سائقين عموميين
تعميم صورة أحد أفراد عصابة سرقة طالت سائقين عموميين
رأس مدبر لعصابة سرقة في قبضة شعبة المعلومات
رأس مدبر لعصابة سرقة في قبضة شعبة المعلومات
رواية الجيش لـ
رواية الجيش لـ'اليوم الأسود': من الأرض الى البيانَين
دهم مجمع سكني ومصادرة كمية من الأسلحة والذخائر (صور)
دهم مجمع سكني ومصادرة كمية من الأسلحة والذخائر (صور)